منتدي الأشعة والتصوير الطبي الأم Mother Radiology &Medical Imaging -MRMI
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» منح دراسية مجانية للدكتوراة ومابعد الدكتوراة في سويسرا
الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 3:35 pm من طرف د.عوض محمد الخضر

» مهم جداً استبيان
الأحد أغسطس 17, 2014 7:09 pm من طرف mutaz Abdulaziz

» دعوة لزواج خالد علي
الإثنين نوفمبر 04, 2013 5:22 pm من طرف محمد الفضل

» سارع باقتناء نسختك وتكون قد ساهمت في دعم الشعب السوري
الأربعاء أكتوبر 16, 2013 2:52 pm من طرف د.عوض محمد الخضر

» رابط لموقع الكتروني جميل للمهتمين بتشخيص الاشعة
الأحد أكتوبر 13, 2013 1:00 pm من طرف gabrgabr59

» لتقويم الدراسي 1435 السعودية
الثلاثاء أغسطس 06, 2013 11:54 pm من طرف د.عوض محمد الخضر

» هل عجزت حواء الأشعة عن ولادة فتا يملأ المنتدى قمحا ووعدا وتمنى
الأربعاء مايو 29, 2013 11:18 pm من طرف د.عوض محمد الخضر

» الجمعية العمومية الرابعة ل سمرا
السبت مايو 18, 2013 6:33 am من طرف محمد الفضل

» HOW TO WRITE RADIOLOGY REPORT
الأربعاء أبريل 17, 2013 3:08 pm من طرف محمد الفضل

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 47 بتاريخ الإثنين مايو 21, 2012 7:02 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 408 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو شاهين المملكة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1099 مساهمة في هذا المنتدى في 351 موضوع

"يوسي ماس" كلام خطيييييير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"يوسي ماس" كلام خطيييييير

مُساهمة من طرف د.عوض محمد الخضر في الثلاثاء يوليو 19, 2011 5:33 pm

مفاجأة من العيار الثقيل فجرها حسن هيكل مستشار عام شركة "يوسي ماس" مصر حينما أكد أن برنامج "يوسي ماس" لا علاقة لها بالذكاء وإنما فقط تنمي مهارة الحساب عند الأطفال مشيرا إلي أن فوز الأطفال المصريين في المسابقة وحصولهم علي المراكز الأولي في الذكاء علي مستوي العالم خدعة من الشركة للترويج للبرنامج وتم تكرار ذلك في السعودية والسودان .

وقد قررت وزارة التربية والتعليم إيقاف البرنامج نهائيا في المدارس لعدم جدواه.

وقد اعترف حسن هيكل مستشار عام الشركة بقوله "بالفعل نحن ضحكنا علي الناس وانأ لم أكن اعرف ذلك من البداية ولكن عندما اكتشفت ذلك قررت أن أبرئ ذمتي واحذر الناس الذين الحقوا أبنائهم بالبرنامج تحت وهم تنمية الذكاء وإنهم سيكونون عباقرة وانسحبت تماما من الشركة".

وأشار هيكل إلي ان وزارة التربية والتعليم روجت للوهم وتبنت المشروع لدرجة ان مسابقة يوسي ماس كانت تحت رعاية وزير التربية والتعليم وهو ما استغلته الشركة في الدعاية وأعطي ثقة للناس في الانضمام للبرنامج .

وتساءل هيكل: هل قامت الوزارة فعلا بدراسة البرنامج من حيث سلبياته وايجابياته قبل رعايتها للمسابقة التي تنظمها الشركة ؟، نعلم ان لجنه شكلتها الوزارة للدراسة لكن من هي تلك اللجنة و ما هي معايير التقييم هل يصدق احد إلا تسأل اللجنة عما اذا كان للبرنامج أي اثر طبي علي عقول الأطفال ، هل اطلعت علي نتائج اختبارات الذكاء ( iq ) "الاي كيو" وهو مقياس الذكاء العالمي ،هل أجريت أصلا هذه الاختبارات علي عينات الدارسين قبل تطبيق البرنامج وأثناء التطبيق و بعد التطبيق، هل يكفي أن تسال المدرسين وأولياء الأمور رأيكم إيه في البرنامج ؟.

وتساءل هيكل: أين معايير التقييم العلمية.. هل ضمت اللجنة اساتذه من كليات الطب أو التربية ؟ للتقييم ومعرفه الأثر علي عقول أطفالنا ؟ هل اطلعت اللجنة علي نتائج امتحانات الأطفال الدارسين للبرنامج قبل التطبيق و بعد التطبيق لمعرفه هل يوجد أي اثر للبرنامج علي نتائج الأطفال العملية .... لم يحدث هل قامت اللجنة بالاطلاع علي مناهج البرنامج و درستها وقيمتها وعلمت ما بها عيوب او مزايا ؟ لم يحدث هل أجريت بحوث بواسطة المعاهد و الجامعات المصرية او العالمية المعترف بها علي البرنامج .

هل اتصلت الوزارة بمكتبه الإسكندرية لتتعرف لماذا رفضت مكتبه الإسكندرية تطبيقه بعد ان اطلعت علي ما نشر عن البرنامج و ما قدم لها من دراسات غير معترف بها عالميا هل تعلمون انه لا يوجد في العالم غير دراسة من جامعه الخرطوم لباحث سوداني تحت رعاية "يوسي ماس" .
هل اطلعت الوزارة علي شكاوي أولياء الأمور الذين توقفوا و انهار مستوي أطفالهم فور التوقف لان البرنامج يحتاج الي تدريب مستمر طوال العمر بلا توقف.

وأضاف هيكل: ان الخطير في الأمر انه اذا توقف التدريب انهار مستوي الطفل بعد شهر واحد لأكثر من 50% و بعد 3 شهور ينسي الطفل كل شيء تقريبا و يعود إلي المستوي الأول حتي لو كان قد انتهي من المستوي العاشر و قضي 30 شهر يدفع للشركة 160 جنيه شهريا.

وعن سبب انقلابه علي الشركة هل هو لوجود خلاف بينه وبين الشركة؟ قال حسن هيكل لريهام السهلي في برنامج 90 دقيقة انه لا يوجد اي خلاف بيني وبينهم ورفضت الكثير من الإغراءات والعروض لعدم الإفصاح عن حقيقة البرنامج التي اكتشفتها مؤخرا ولكن ما ذنب أولياء الأمور الذين يدفعون كل شهر دم قلبهم لإلحاق أبنائهم تحت وهم تنمية ذكاء أطفالهم ؟.

وعن حقيقة فوز أطفال مصر بالمراكز الأولي علي مستوي العالم في الذكاء قال هيكل أن المسابقة العالمية بماليزيا وفوز الأطفال المصريين خدعه كبري و مبالغه ضخمه لان الأعداد الفائزة أصلا في المسابقة الأخيرة الـ 14 و التي أقيمت بكوالالمبور بماليزيا يوم 18/11/2007 أربع مراكز من 12 مركز عالمي كل مركز به 5 فائزين لان الدراسة بهذا البرنامج 12 مستوي كل مستوي يعلن فوز الخمسة الأوائل أي ان النتيجة 60 فائز في كل المستويات فاز أطفال مصر باربع مراكز فقط من 60 فكيف فزنا علي العالم و قد أعلنت النتيجة بالكمبيوتر علي شاشه العرض .

يضيف اما المراكز من السادس للعاشر فهي أصلا لا تعلن وما أسهل إعلان فوز أي طفل باي مركز فيها فالنتيجة غير مسجله و عموما يوسي ماس مصر ذكرت أنها حصدت 4 مراكز أخري أي ان النتيجة هي 8 من 140 و ليس 8/10 حسبما أوهمت الرأي العام في إعلاناتها و كما نشر بالصحف .

ويشير إلي ان نفس الأمر تكرر في السعودية والسودان حيث أعلنت السعودية انها حصلت علي المراكز من الأول و حتي الرابع في المسابقة الدولية الرابعة عشر بماليزيا وكذلك السودان أعلنت فوز أطفال السودان الإبطال بالذهب في مسابقه ماليزيا و أهدت الفوز للرئيس عمر البشير، المشكلة كما يقول هيكل انه لا احد يتحقق من أي شيء وتخدع الشركة الشعب بأوهام كاذبة و بطولات زائفة.

وتساءل هيكل: لماذا لم يحصل الدكتور "دينو ونج" رئيس شركة يوسي ماس العالمية علي أي جائزة من اليونسكو او جائزة نوبل أن كان له إسهام في تنميه عقول أطفال العالم كما تزعم الشركة، ولماذا لا يطبق البرنامج في الدول المتقدمة مثل أمريكا وانجلترا وغيرها ؟ والإجابة ان اليوسي ماس يطبق فقط بين الجاليات الهندية والصينية باعتباره تراث صيني منذ 4000 ألاف عام ويتم استخدام العداد ( الابيكاس) كبديل للإله الحاسبة .

من جانبه ،أكد محمود العسقلاني انه تقدم ببلاغ للنائب العام يتهم الشركة بممارسة نوعا من الاحتيال والنصب علي المواطنين وطالب بالتحقيق في تورط وزارة التربية والتعليم في الدعاية لشركة والسماح لها بالتدريس داخل بعض المدارس دون دراسة كافية لفوائد البرنامج علي الأطفال إلي جانب وزارة الاستثمار التي أعفت الشركة من الضرائب لمدة 5 سنوات بحجة انها تنقل التكنولوجيا هل هذا العداد الخشبي هو التكنولوجيا التي يتم نقلها الي مصر ؟ هكذا تساءل العسقلاني.

واضاف هل تستحق شركة هدفها الربح الإعفاء الضريبي ؟ واين حق الدولة في ضريبة المبيعات التي حققتها الشركة بعد ان حصدت الملايين من الشعب المصري فقد ربحت الشركه في عام واحد اكثر من 4 مليون وستمائة الف جنيه من استغلال اسم الوزارة و تكريم الوزير للأطفال في دعايتها عن البرنامج وتسعي للحصول علي ملايين جديدة من أموال الشعب

من جانبه اكد د اسامة اسماعيل مستشار وزير التربية والتعليم انه تم وقف "يوسي ماس" وكل البرامج المشابهة في جميع المدارس نهائيا لعدم جدوى هذه البرامج في تنمية ذكاء الأطفال ولكن فقط تنمي المهارة الحسابية وهو ما يمكن استعاضته بالإله الحاسبة بعدما تم تقييم التجربة

أضاف ان الوزارة كانت قد طالبت اكثر من مرة الشركة بالتوقف لحين تقييم التجربة وهو ما لم تنفذه الشركة ومن هنا تم اتخاذ قرار بوقف المشروع نهائيا .

من جانبه أكد الكاتب الكبير أسامة انور عكاشة انه حذر في مقال له العام الماضي من الشركة وطرح عدة تساؤلات لم يستجيب احد لها وهي ما هي الهيئة او الجهة الرسمية التي يتبعها المشروع ؟وما هي الخطوات الرقابية التي تتخذ في مثل هذه المشروعات لحماية المواطن وأولاده من اي مغامرين يستهدفونه ؟و من اي إدارة حصلت الشركة تصريحات من وزارة التربية والتعليم ؟ وهل أصبح التعليم مرتعا لك مغامر يبحث عن "سبوبة" ؟

أضاف عكاشة انه الحق أحفاده بالبرنامج لكنهم لم يستفيدوا اي شئ وان الموضوع كله محاولة لابتزاز الناس تحت وهم الذكاء وهو ما لم يحدث
منقول لأهمية الموضوع من منتدي قلعة الكويت
تعليق: أنا كنت مفكر أدخل أولادي في البرنامج..اتقوا الله ياجماعة حتي الغش يلحق بأولادنا

_________________
اللهم أجعل خير عمري آخره،وخير أعمالي خواتمها،وخيرأيامي يوم ألقاك
avatar
د.عوض محمد الخضر
المدير العام

عدد المساهمات : 308
نقاط : 54169
تاريخ التسجيل : 25/05/2010
الموقع : KSA

http://mrmi.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى